«عكاظ» (النشر الإلكتروني)
كشف وزير الدولة للشؤون الخارجية في دولة الإمارات العربية المتحدة الدكتور أنور قرقاش أن لتطورات أزمة قطر خلال الأيام الأخيرة والتعرض للطيران المدني تفسيرين.

وأوضح قرقاش عبر حسابه في «تويتر» أن التفسير الأول أنه تصعيد مصدره القلق والارتباك، والتفسير الثاني أنه محاولة يائسة تخوفا من التهميش.

وأضاف قرقاش: «ردنا سيكون متزنا وقانونيا وهدفه أمان الأجواء وأرواح الركاب».