ترجمة: حسن باسويد (جدة)
في سابقة من نوعها، عينت ولاية فرجينيا الأمريكية أول وزير مسلم من أصول باكستانية لتولي حقيبة التعليم في الولاية. وذكرت صحيفة «ريتشموند تايمز» الأمريكية، أن الأمريكي المسلم عاطف قرني أدى اليمين الدستورية، واضعا يده على المصحف الشريف، أمام حاكم فرجينيا المنتخب «رالف نورثام» في مقر مجلس الشيوخ التابع للولاية الأسبوع الماضي، كأول مسلم يتسلم منصبا وزاريا فيها.

ووفقاً للصحيفة، عمل الوزير الديمقراطي قرني مدرساً للرياضيات في مدرسة بيفيل المتوسطة بالولاية. قبل أن يخدم في مشاة البحرية الأمريكية برتبة رقيب. وأكدت الصحيفة أنه سيشرف على السياسة التعليمية، ودعم مدارس الولاية إضافة إلى مؤسسات التعليم العالي. فيما قال عنه نورثام: «من المهم أن يكون لدينا سكرتير للتعليم في الولاية يفهم المناهج والفصول الدراسية من الروضة وحتى الثانوية جيدا، ولديه رؤية حول كيفية تطوير التعليم».

يذكر أن قرني من مواليد 1978، هاجر من مدينة كراتشي الباكستانية، مع عائلته في سن العاشرة، ونشأ في باركفيل، ميريلاند، قبل أن ينتقل إلى ماناساس، فرجينيا في عام 2005.