منصور الشهري (الرياض)
أكد المتحدث باسم قوات التحالف العربي العقيد طيار الركن تركي بن صالح المالكي، تصدي قوات التحالف البحرية لعملية حوثية إرهابية، إذ كانت الجماعة الحوثية التابعة لإيران على وشك تنفيذ هجوم على ناقلة نفط سعودية أثناء عبورها مياه البحر الأحمر.

وأوضح المالكي خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي أمس (الأربعاء) في الرياض، أن قوات التحالف البحرية رصدت تحرك 3 قوارب سريعة باتجاه ناقلة نفط سعودية أثناء عبورها مياه البحر الأحمر، أحدها محمل بالمتفجرات ويتم التحكم فيه عن بعد، وآخر خلفه على متنه أشخاص يتحكمون بالأول، والثالث يقوم بتصوير الهجوم، مؤكدا تعطيل وإيقاف حركة القارب المفخخ، ومن ثم تفجيره من خلال الرماية المباشرة.

وأضاف أن الجماعة الحوثية التابعة لإيران لا تزال تهدد الأمن الإقليمي والدولي وحركة الملاحة والطيران العالمي، بعرضها تقنيات كاميرات (حاويات) حرارية ذات تقنية متقدمة، مستشهدا بالدلائل والمؤشرات من خلال وجود عناصر إرهابية أصبحت تمتلك صواريخ حرارية وخبراء أجانب في اليمن لدعم الميليشيا الحوثية.

وأشار إلى أن عدد الصواريخ الباليسيتة التي أطلقتها ميليشيا الحوثي تجاه السعودية حتى 10 يناير 2018، بلغت 87، فيما بلغت المقذوفات 66119.

وحصر المتحدث باسم قوات التحالف العربي، إجمالي خسائر الميليشيا الحوثية التابعة لإيران خلال الفترة من 4/‏1/‏2017 حتى 10/‏1/‏2018، بـ376 موقعا وسلاحا ومعدّة.

وذكر المالكي أن هناك 16 منفذاً يمنياً يستقبل المساعدات الإغاثية للمنظمات الدولية، منوها إلى أن التحالف منح 1800 تصريح لإدخال مساعدات عبر المنافذ البحرية اليمنية.

وتطرق المالكي للعملية الخاصة المشتركة لإنقاذ الطيارين السعوديين بعد تعرض إحدى طائرات القوات الجوية الملكية السعودية أثناء عودتها من إحدى المهمات العملياتية لخلل فني وسقوطها داخل منطقة العمليات داخل الأراضي اليمنية، شارك في العملية الخاصة 16 طائرة منها 5 طائرات «كوغر» للبحث والإنقاذ، و3 طائرات أباتشي القتالية، و8 طائرات مقاتلة من نوعين (F15AS وF15C).