مصباح معتوق (جدة) @M_MATOO
جدد رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم الدكتور عادل عزت شكره وعرفانه إلى حكومتنا الرشيدة ممثلة في خادم الحرمين الشريفين وولي العهد على الدعم والمتابعة والاهتمام الذي يجده المنتخب الوطني على وجه الخصوص، كما قدم شكره إلى رئيس الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ، مشيرا إلى أن معاليه يدفعهم للأمام بالسبل الممكنة كافة،

وذلك خلال وقائع المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم (الأربعاء) بحضور الأرجنتيني المدير الفني للمنتخب السعودي انتونيو بيتزي، للكشف عن البرنامج الإعدادي لـ«الأخضر» استعدادا للمشاركة في مونديال كأس العالم 2018.

بداية، قال عزت: «سنلعب مباراة الافتتاح في كأس العالم أمام صاحب الأرض، ونحن حريصون على الظهور بالمظهر المشرف وتمثيل المملكة خير تمثيل، إذ يتكون برنامج المنتخب من 5 مراحل، هي: من 21-27 يناير معسكر بمدينة الرياض لن تكون فيه أي مباراة ودية، من 21-27 فبراير معسكر داخلي ولعب مباراة ودية مع منتخب العراق في مدينة البصرة العراقية، من 15-27 مارس وهي الفترة التي تصادف أيام الفيفا سنقيم معسكرا في إسبانيا، وسنلعب مباراتين وديتين الأولى يوم 23 مارس أمام أوكرانيا، والثانية أمام منتخب بلجيكا في بلجيكا يوم 27 مارس، آخر أسبوع في أبريل إلى 15 مايو سيكون هناك معسكر خارجي ولعب مباراتين وديتين يومي 9 و15 من شهر مايو، ومن يوم 19 مايو إلى كأس العالم سيكون المعسكر في أوروبا، وسيلعب المنتخب 3 مباريات ودية».

من جانبه، شكر الأرجنتيني انتونيو بيتزي معالي تركي آل الشيخ والدكتور عادل عزت على منحه الفرصة التاريخية «نأمل أن نحقق خلالها منجزا تاريخيا للكرة السعودية».

وقال: "وضعنا هذه المراحل لنصل إلى أفضل النتائج ونكون جاهزين عند انطلاق كأس العالم، حضرنا مباريات كثيرة في الدوري السعودي، أعتقد أن هذا البرنامج للمنتخب مناسب جدا وسيعزز من فرصنا في الظهور بمستوى مميز في البطولة العالمية".

وزاد: "نهدف من المرحلة الأولى إلى التعرف أكثر على اللاعبين، وهي مرحلة مهمة جدا للتعارف فيما بيننا، فالمرحلة تعتبر قصيرة قبل انطلاق كأس العالم، واللاعبون الذين سيخوضون المرحلة الأولى سيكون عددهم أكبر بلا شك، إضافة إلى المساهمين في الوصول إلى كأس العالم، وهذا لا يعني أن كل اللاعبين المشاركين في المرحلة الأولى سيوجدون معنا في روسيا".

وأكمل الأرجنتيني حديثه: "المرحلة الثانية أهم ما فيها أننا سنلعب مباراة ودية أمام العراق، وسنبدأ في هذه المرحلة الاختيار بشكل أضيق، أعتقد مباراة العراق ستكون مهمة وسنواجه ضغطا كبيرا بحكم الظروف، فيما في المرحلة الثالثة سنلعب مباراتين وديتين أمام أوكرانيا وبلجيكا، ويعتبران من المنتخبات القوية، وبعد نهاية المرحلة سيعود اللاعبون إلى أنديتهم، والمرحلة الرابعة ستكون الأصعب لنا، والمرحلة الخامسة سنلعب آخر مباراة فيها أمام منتخب ألمانيا القوي، وأيضا سنلعب أمام إيطاليا، والمباراة الأخيرة أمام منتخب قوي من جنوب أمريكا، وكي نحقق أهدافنا نريد تعاون الجميع، والأهم أن تكون وسائل الإعلام معنا، ومتأكدون أننا سنعمل بشكل أفضل".