محمد المالكي سهيل الحمزي (جازان)
شدد أمير منطقة جازان بالنيابة الأمير محمد بن عبدالعزيز على أهمية العمل الذي تؤديه قيادة الأفواج في المنطقة، واصفاً دورها بالحيوي والمهم في التنسيق الأمني على الحدود.

جاء ذلك خلال استقباله في مكتبه بالإمارة أمس وكيل وزارة الداخلية لشؤون الأفواج اللواء الركن فهد بن سعيد القحطاني، والوفد المرافق له، وقائد ومنسوبي قيادة الأفواج بالمنطقة.

وقدم اللواء الركن القحطاني شرحا موجزا عن طبيعة مهمات وعمل قيادة الأفواج، وما تقوم به من مساندة للقوات العسكرية ومهمات أمنية لرفع مستوى السيطرة الأمنية وتحقيق الأمن للمواطنين، ومكافحة التهريب، والتصدي للعصابات، إضافة إلى عملهم كحلقة وصل بين السكان والأمن.

وأكد أن قيادة الأفواج على أهبة الاستعداد والجاهزية لأي عمل مساند يتطلبه منها الوضع.

من جهة ثانية، يدشن أمير منطقة جازان بالنيابة السبت القادم فعاليات المهرجان الشتوي العاشر، وذلك بمدينة الملك فيصل الرياضية.

وأوضح وكيل إمارة منطقة جازان المشرف العام على المهرجان محمد بن سعيد الحجري أن المهرجان في نسخة العام الحالي يسجل مشاركة أكثر من 60 جهة حكومية وأهلية، إلى جانب مشاركة معظم محافظات المنطقة، إذ تتنوع فعاليات المهرجان لتقام في مختلف المواقع السياحية بالمنطقة لإبراز ما تزخر به من إمكانات سياحية ومقومات طبيعية وثقافية وتراثية واستثمارية متنوعة، واصفاً جازان بالوجهة السياحية المهمة، خصوصا في موسم إقامة المهرجان الشتوي، حيث اعتدال الأجواء وتوافد أعداد كبيرة من الزوار والسياح، ما يجعله فرصة لاستثمار إمكانات المنطقة المتنوعة، والتعريف بها، بعد أن حقق على مدار الأعوام الماضية نجاحات كبيرة من حيث أعداد الزوار والسياح.