نعيم تميم الحكيم ( جدة) @naeemtamimalhac
أعلنت الهيئة العامة للرياضة عن دعم الأندية الجماهيرية الكبيرة بأكثر من ربع مليار ريال في الشهور الأربع الأخيرة، وذلك لتتجاوز أزماتها المالية التي تمر بها في ظل هذه الظروف الاستثنائية.

وكشف مستشار شؤون الاستثمار والتسويق لرئيس الهيئة العامة للرياضة قصي الفواز في حديثه لبرنامج أكشن يادوري اليوم أن دعم الاندية بشكل عام في الشهور الاخيرة جاء لتسيير أمورها.

وفصل الدعم الذي وصل الاندية الكبيرة حيث كان الداعم الاكبر للاهلي بمبلغ (95) مليون ريال شاملة عقد رعاية الخطوط السعودية، ومبلغ إغلاق قضية الحارس محمد العويس، وصفقة لاعب الاهلي المصري مؤمن زكريا، بخلاف الدعم المباشر.

فيما تلقى الهلال وفق الفواز مبلغ (55) مليون ريال ومبلغ إغلاق قضية عوض خميس، وبدرجة أقل وصلت خزينة نادي النصر (44) مليون ريال، بينما دعمت إداراتي الاتحاد والشباب بمبلغ وصل لـ( 35) مليون ريال لكل نادي.

وأشار الفواز إلى أن الاندية تعاني ديونا كبيرة لأسباب عديدة منها السوء الإداري و الإسراف بالعقود، مبينا أن الاتحاد هو الاكثرديوناً في الاندية السعودية بـ 317 مليون، ثم النصر بـ 240 مليون ريال، فيما تجاوزت ديون كلا من الهلال والاهلي الـ 100 مليون ريال.

وشدد على أن الخطة الحالية هي لإدارة الأزمة، لافتا إلى أن رئيس هيئة الرياضة أطلق مبادرات لحل الأزمة المالية منها مبادرة ادعم ناديك.

وطمأن الفواز الجماهير الرياضية بأن أموال مبادرة ادعم ناديك ستستخدم فيما يخدم مصلحة النادي، مضيفا:«يجب أن يعلم المشجع إنها لإنقاذ فريقه وتساعده في اتخاذ القرار في النادي، وأنه في المستقبل سيتم تقييم سعر النادي بحسب الجماهيرية و وهذه المبادرة ستساعدهم على ذلك»، وعاد الفواز ليؤكد بان كل رئيس نادي سيتحمل الديون التي حملها على ناديه.

فيما أوضح كيل رئيس الهيئة لشؤون الشباب رجاء الله السلمي أن تقارير الجمعيات العمومية كشفت حقيقة الفوضى المالية في الأندية، مشددا على أن الدعم الذي قدم من الهيئة للأندية هو لإدارة الأزمة الحالية وكل الأندية تم دعمها.

وأضاف أن:«رئيس هيئة الرياضة لا ينتظر ولن ينتظر حتى تحل كارثة بالأندية السعودية.»، مدافعا عن سقف الحرية ووصفه بالمفتوح، رافضا في الوقت نفسه بالإساءة لأي منتسب للحركة الرياضية.