أ ف ب ( طهران )
أعلن وزير الاتصالات الإيراني محمد جواد آذري جهرمي، اليوم (ألأربعاء)، أن بلاده لن ترفع الحجب الذي فرضته على تطبيق «تلغرام» للرسائل النصية إثر الاحتجاجات التي انطلقت قبل أسبوع، إلا إذا تمت إزالة ما أسماه بالمحتوى «الإرهابي» منه.

وقال جهرمي للتلفزيون الرسمي الإيراني، أنه تواصل عبر البريد الالكتروني مع رئيس «تلغرام» وأبلغه بأن استمرار أنشطة التطبيق مشروط بإزالة، ما وصفه بالمضمون الإرهابي.

وزعم أن أجهزة السلطة ترحب بالنقد عبر وسائل التواصل الاجتماعي. مستدركا بالقول: أنه في المناخ الحالي، هناك دعاية من أجل العنف والأعمال الإرهابية.

وكان جهرمي البالغ من العمر 36 عاما وأصغر وزير تم تعيينه على الإطلاق في اغسطس، أعلن عن معارضته للرقابة التي تفرضها إيران على الإنترنت.

ويمتلك أكثر من 41 مليون إيراني هواتف ذكية، ويستخدم أكثر من 25 مليونا منهم تطبيق «تلغرام».