رويترز (سنغافورة)
انخفضت أسعار النفط اليوم (الأربعاء) من أعلى مستوى منذ منتصف 2015 الذي سجلته في الجلسة السابقة، في الوقت الذي يقوض فيه ارتفاع الإنتاج في الولايات المتحدة وروسيا الجهود الحالية التي تقودها أوبك لتقليص الفجوة بين العرض والطلب في السوق.

وبحلول الساعة 7:39 بتوقيت غرينتش، انخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي ثلاثة سنتات عن سعر التسوية السابقة إلى 60.34 دولار للبرميل، لكنها تظل غير بعيدة عن مستوى 60.74 دولار الذي بلغته في اليوم السابق وهو الأعلى منذ يونيو 2015.

وتراجعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت ثمانية سنتات إلى 66.49 دولار للبرميل عن سعر التسوية السابقة لكنها تظل غير بعيدة عن السعر المرتفع البالغ 67.29 دولار الذي سجلته أمس (الثلاثاء) وهو الأكبر منذ مايو 2015.

ويقول متعاملون إن الانخفاضات تأتي بعد مؤشرات على أن الأسواق شهدت ارتفاعا محموما في الوقت الذي يتجه فيه الإنتاج الأمريكي للارتفاع مجددا وتثار فيه شكوك بشأن ما إذا كان نمو الطلب سيستمر عند المستويات الحالية.

وارتفع إنتاج الولايات المتحدة من النفط بنحو 16% منذ منتصف 2016 ليبلغ 9.75 مليون برميل يوميا بنهاية العام الماضي.

كما أن هناك بعض المخاوف من أن إنتاج روسيا من النفط لا ينخفض في الحقيقة. وروسيا أكبر منتج للنفط في العالم وتعكف على خفض الإمدادات مع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك).

وفي إطار اتفاق خفض الإمدادات تعهدت روسيا بتقليص إنتاجها 300 ألف برميل يوميا من أعلى مستوى شهري منذ 30 عاما والبالغ 11.247 مليون برميل يوميا الذي سجلته في أكتوبر 2016، وهو ما حققته بحلول الربع الثاني من 2017 وفقا لبيانات وزارة الطاقة الروسية.

لكن في عام 2017 بأكمله، ارتفع إنتاج روسيا إلى 10.98 مليون برميل يوميا في المتوسط مقارنة مع 10.96 مليون برميل يوميا في 2016 و10.72 مليون برميل يوميا في 2015.