ار.تي (موسكو)
تمكن علماء روس من ابتكار جلد اصطناعي لمعالجة مريض أصيب بحروق خطيرة، في خطوة علمية مهمة قال عنها الطبيب في مركز ياقوتيا الحكومي الروسي لمعالجة الحروق إيفان ترويفا «إنها حدث نوعي مهم، وتقنية جديدة المميز فيها أننا استطعنا تطوير تقنية جديدة لصنع جلد اصطناعي»، وأوضح أن «التقنية الجديدة تستخدم الخلايا الليفية البشرية التي تساعد بشكل عام على ترميم الجلد، وزرعها في نسيج بيولوجي يتحول إلى شيء يشبه الجلد أولاً ثم إلى جلد طبيعي بعد فترة».