عبدالله الغامدي (الرياض)
حررت الهيئة العامة للزكاة والدخل أكثر من 120 مخالفة بحق المنشآت المخالفة لنظام الضريبة (القيمة المضافة) ولائحته التنفيذية في كافة مناطق السعودية، بعد ساعات قليلة من اليوم الأول لبدء تطبيق الضريبة، ودخولها حيز التنفيذ.

وتتمثل المخالفات في عدم تسجيل المنشأة في موقع الضريبة، وهي خاضعة للتسجيل، وفرض بعض المنشآت لضريبة القيمة المضافة قبل حلول التطبيق، وإصدار فواتير ضريبية لا تحتوي على المتطلبات النظامية لأغراض ضريبة القيمة المضافة.

ودعت الهيئة المستهلكين إلى استخدام التطبيق الخاص بضريبة القيمة المضافة؛ ليعرف المستهلكون ما إذا كانت المنشأة التي يتعاملون معها مسجلة في ضريبة القيمة المضافة، أم لا، ويستطيعون البلاغ من خلاله عن المنشآت المخالفة، أو التواصل مع مركز الاتصال التابع للهيئة.

وطالبت الهيئة المستهلكين بالتأكد من الحصول على فاتورة تشمل ضريبة القيمة المضافة، ورقم التعريف الضريبي للمنشأة، إضافة إلى نسبة الضريبة الأساسية 5%، أو صفر% (في حال كانت السلعة خاضعة للضريبة بنسبة صفر%)

من جهتها، أكدت مصادر وثيقة لـ«عكاظ»، أن مركز العمليات في ضريبة القيمة المضافة، تلقى يوم أمس (الإثنين) ما يقارب 13 ألف شكوى واستفسار من المواطنين والمقيمين، في أول يوم لتطبيق الضريبة. وأضافت المصادر أن غالبية الاتصالات تركزت حول شكاوى رفع الأسعار في بعض المراكز التجارية، خصوصا في البقالات دون إبراز شهادة ضريبة القيمة المضافة، كما تركزت الاستفسارات حول آلية احتساب الضريبة. مشيرة إلى أن مركز العمليات أجاب على الاستفسارات وقدم شرحا وافيا لكل متصل أو متصلة حول آلية تطبيق الضريبة، كما تمت إحالة الشكاوى بحق المراكز التجارية المخالفة لهيئة الزكاة والدخل، وتحديد مكانها، ونوع المخالفة. وأكدت المصادر بأنه سيتم التعامل مع الشكاوى وفق الأنظمة المحددة للمخالفات. يشار إلى أن مركز العمليات بضريبة القيمة المضافة يعمل فيه نحو 160 موظفة يتلقين الاتصالات، ويجبن على استفسارات المواطنين والمقيمين.