علي فايع (أبها)
ذهبت جائزة السنوسي للشعر في دورتها السادسة للشاعر «عبدالله موسى بيلا»، المولود في مكة المكرمة عن ديوانه «صباح مرمّم بالنجوم»، بعد أن استقبلت الجائزة بحسب أمين عام الجائزة الشاعر «محمد إبراهيم يعقوب» (87) ديواناً شعرياً من (14) دولة.

وأضاف «يعقوب» لـ«عكاظ» أنّ لجنة التحكيم رأت أن تذهب جائزة المركز الأول للشاعر «ابن بيلا» عن ديوانه «صباح مرمّم بالنجوم» بناء على خصوصية التجربة والصوت الشعري، وتميز قصائد الديوان بالتدفق التلقائي وطرح الأسئلة الوجودية إضافة إلى نضج اللغة والبعد الإنساني في شعرية الشاعر الحقيقية والأصيلة.

فيما ذهبت جائزة المركز الثاني للشاعر اليمني «ياسين محمد البكالي» عن ديوانه «أحد ما يشتكي الآن منك»، أما جائزة المركز الثالث فذهبت للشاعر العراقي «عبدالله سرمد الجميّل» عن ديوانه «نازحون بأجنحة النوارس».

يذكر أنّ قيمة جائزة المركز الأول (30.000) ريال، وجائزة المركز الثاني (15000) ريال، وجائزة المركز الثالث (5000) ريال، كما أنّ حفلة تسليم الجائزة ستقام في الفترة من 13-15 يناير 2018.

وكانت الجائزة قد تأسست عام 2012 بدعم ورعاية مجلس التنمية السياحية بمنطقة جازان، وأسسها ويشرف عليها الشاعر محمد إبراهيم يعقوب، وشهدت الدورات السابقة لهذه الجائزة مشاركات عديدة لدواوين وشعراء مختلفين من العالم العربي، حيث فاز بالجائزة في دورتها الأولى يناير 2013 مناصفة أمين الربيع (الأردن) وهاني الصلوي (اليمن)، وفي الدورة الثانية: يناير 2014م فاز بها المكي الهمامي (تونس)، كما فاز بها في الدورة الثالثة: يناير 2015 حسن المطروشي (سلطنة عمان) وفي الدورة الرابعة: يناير 2016 فاز بها محمد عبد الباري (السودان).

أما الدورة الخامسة: يناير 2017 فقد فاز بها صالح زمانان (المملكة العربية السعودية)، وتعد الدورة الخامسة الأكثر إثارة بين الأدباء والمثقفين الذين رأوا انحراف الجائزة عن مسارها بعد فوز ديوان قصيدة نثر بالجائزة، قبل أن تعود هذا العام إلى شعر التفعيلة، ولتكون الجائزة من نصيب ثلاثة شعراء بعد استحداث ثلاثة مراكز للجائزة.