أحمد محمد سيد (جدة)
قاد النجم المصرى الدولي محمد صلاح فريقه ليفربول لقلب تأخره أمام ضيفه ليستر سيتي، وتحقيق فوز مثير، بهدفين مقابل هدف، في المباراة التى جمعتهما مساء اليوم (السبت) على ملعب «أنفيلد رود» في إطار الجولة الـ 21 من مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج»، بعدما سجل الفرعوني هدفي فريقه.

وضيق محمد صلاح الخناق على هاري كين، في قائمة هدافي الموسم الحالى من الدوري الإنجليزي، ليرفع النجم المصرى رصيده إلى 17 هدفا بفارق هدف وحيد خلف مهاجم توتنهام هوتسبير صاحب الصدارة.

وفاجئ فريق ليستر سيتى الريدز مبكرا جدا، وسجل هدفه الأول بعد مرور 3 دقائق فقط، عن طريق جيمي فاردي، الذي تلقى تمريرة من الجزائري رياض محرز، وتابعها بتسديدة في الشباك.

وفي الشوط الثاني من المباراة سجل محمد صلاح هدف التعادل لليفربول في الدقيقة 52، بعد تلقيه تمريرة سحرية بالكعب من ساديو ماني، قبل أن يراوغ دانييل أمارتى مدافع ليستر ويسجل الكرة في الشباك.

وفي الدقيقة 76 من زمن المباراة سجل الفرعون المصري الهدف الثاني لـ«الريدز» من تسديدة رائعة، بعدما تلقى تمريرة بالكعب من جيمس ميلنر، ليتقدم به لليفربول على ليستر سيتي.

بهذا الفوز رفع ليفربول رصيده إلى 41 نقطة، في المركز الرابع، بينما توقف رصيد ليستر سيتي عند 27 نقطة في المركز الثامن.