«عكاظ» (جدة)
برأت أمانة جدة ساحتها من المياه الجوفية المنتشرة في حي قويزة، مشيرة إلى أنها من اختصاص شركة المياه الوطنية، وجرى مخاطبتها بذلك.

وأكدت أمانة جدة، تعقيبا على ما نشرته «عكاظ» بعنوان «قويزة قبيل المطر.. حوالينا ولا علينا» في (18/‏2/‏1439)، أنها تحصر مواقع تجمع المياه وترشها وفق برنامج المكافحة الحشرية، مبينة أن رفع النفايات وتفريغ الحاويات ينفذ وفق الخطة التشغيلية، وتكنس الشوارع بالوسائل اليدوية والآلية، وخصصت 5 ضواغط للحي و40 عاملا لالتقاط المبعثرات.

وذكرت أن هناك لجنة من جهات حكومية عدة ومنها الأمانة، تسحب السيارات القديمة والتالفة دوريا وفق آلية معتمدة، مشيرة إلى أنه جرى التنسيق مع إحدى الشركات للتأشير على المركبات الخربة، تمهيدا لسحبها، موضحة أن هذا العام جرى التأشير على 115 سيارة في حي قويزة ورفع منها 29 سيارة، ورفعت البقية من قبل أصحابها.

وكانت «عكاظ» نقلت شكوى سكان قويزة من انتشار المياه الجوفية في شوارع الحي، وتحولها إلى مستنقعات تصدر لهم الأوبئة والحشرات والروائح الكريهة، فضلا عن تدني مستوى الإصحاح البيئي، وتكدس النفايات في الشوارع، مع انتشار السيارات الخربة في الشوارع وتحولها إلى مخازن للممنوعات.