محمد سعود (الرياض)

فيما علمت «عكاظ» من مصادر موثوق بها، أن عضو هيئة كبار العلماء مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الدكتور سليمان أبا الخيل تعرض لمحاولة اعتداء فجر أمس (السبت)، لم ينف أو يؤكد أبا الخيل الحادثة، إلا أنه اكتفى بقوله لـ«عكاظ»: «اسألوا الذي نشره، ودعونا في ندوتنا الآن، والجهات المختصة تعرف هذه الأنباء وتدركها».

وأكدت مصادر مقربة من مدير الجامعة لـ«عكاظ» الحادثة، موضحة أن مدير الجامعة أثناء خروجه من صلاة الفجر تعرض لهجوم من شخص وفي يده قطعة حديدية «إلا أن سائقه وأحد جيرانه حالا دون الوصول إلى الشيخ أبا الخيل».

ولفتت المصادر إلى إصابة أحد جيران أبا الخيل بكسر في يده عند صده هجوم المعتدي ولم يصب أبا الخيل بأذى، مؤكدة أن السلطات الأمنية قبضت على المعتدي وأن ملف القضية تحت نظرها.

وحضر أبا الخيل الندوة التي ينظمها ملتقى «صحافيون» بالتعاون مع جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بعنوان «الدور التاريخي والمؤثر للمملكة في دعم القضية الفلسطينية» أمس (السبت)، وتحدث من خلالها سفير دولة فلسطين لدى المملكة باسم الآغا عن نصرة المملكة للقضية الفلسطينية.