«النشر الإلكتروني» (عكاظ)

ينص نظام مجلس الشورى السعودي، في مادته الـ 14 على أن يلقي الملك أو من ينيبه خطاباً ملكياً في مجلس الشورى، بحسب نظام مجلس الشورى الصادر في العام 1412 هـ، وهو الخطاب الذي يفتتح فيه «خادم الحرمين» أعمال السنة الجديدة للمجلس، الأمر الذي يتيح لأعضاء المجلس ضمان لقاء الملك 4 مرات من كل دورة لمجلسهم.

ويتناول «الخطاب الملكي» الذي يلقى عادة تحت قبة مجلس الشورى في «القاعة الملكية» الشؤون الداخلية، الشؤون الخارجية، وسياسات الدولة التي سيتم العمل بها.

الجدير بالذكر أن مجلس الشورى السعودي يتكون من رئيس و150 عضواً يختارهم الملك من اهل الخبرة والاختصاص، لا يقل تمثيل المرأة فيه عن 20% من اعضائه، وتستمر مدة المجلس 4 سنوات هجرية، تبدأ من التاريخ المحدد في الأمر الملكي الصادر بتكوينه.