عواد الطوالة (حائل)
أنحت بلدية بقعاء (90 كيلو مترا شمال حائل) باللائمة في تعثر مشروع سفلتة شوارع مخطط الحفل، منذ عامين، على المقاول، مؤكدة أنها تستكمل إجراءات محاسبته وفق الأنظمة.

يأتي ذلك في وقت استاء سكان المخطط، المعتمد منذ 1402، من تهالك طرقه وافتقادها للسفلتة والرصف والإنارة، متسائلين عن أسباب تعثر مشروع تعبيده الذي توقف العمل فيه منذ ما يزيد على عامين.

وشكوا من أن الغبار المتطاير من الشوارع نشر بينهم الأمراض التنفسية، فضلا عن أن الحفر والأخاديد أتلفت مركباتهم، مشددين على ضرورة إنهاء معاناتهم سريعا، باستكمال مشروع السفلتة.

وتذمر دخيل الرشدان من تهالك الطريق العام في المخطط، مشيرا إلى أنه مردوم بالطين والحجارة ويفتقد للسفلتة، ما عطل كثيرا من المركبات وأتلفها، وباتوا يترددون على ورش الصيانة لإصلاحها. وطالب بلدية بقعاء بعلاج تدهور شوارع المخطط وعدم تركها للإهمال، مع الاهتمام بالحفل وتزويده بما يحتاجه من خدمات تنموية مختلفة.

ووصف بندر الخمعلي تدهور شوارع مخطط الحفل بالمتهالكة، متسائلا عن أسباب تعثر مشروع سفلتتها منذ ما يزيد على عامين، لافتا إلى أن الطرق الترابية أنهكت مركباتهم ونشرت الغبار بين السكان.

وشدد الخمعلي على أهمية سفلتة طرق المخطط، ورفدها بما تحتاجه من الخدمات التنموية الأساسية مثل الرصف والإنارة والسفلتة، معتبرا تهالك الشوارع مشكلة متفاقمة في الحفل.

وأشار عبدالله سالم العبدالله إلى أنهم تقدموا بطلبات لبلدية بقعاء لعلاج مشكلة تهالك الطرق، لكن دون جدوى، مبينا أن الشوارع الترابية باتت تشكل خطرا عليهم ناشرة بينهم الأمراض التنفسية المختلفة.

وقال: «يحدونا الأمل في أن تتحرك بلدية بقعاء لعلاج تهالك طرق مخطط الحفل، الذي تعثر منذ ما يزيد على عامين»، متمنيا أن تنتهي هذه المشكلة في أسرع وقت.

وطالب سالم عبدالله الدغشوم أعضاء المجالس البلدية بالمنطقة بمضاعفة الجهد، وتزويد الأحياء المختلفة بما تحتاجه من خدمات تنموية، مبينا أنهم يصطدمون كلما تقدموا بمطالبهم للمجلس البلدي بردهم بأنهم سيناقشونها في الجلسة القادمة، لافتا إلى أن الوقت يمضي دون أن تتخذ الحلول للعلاج.

ودعا إلى تحرك جاد من المجلس البلدي والبلدية لإنهاء معاناتهم من تهالك الطرق وتعبيدها، لافتا إلى أنهم لم يجدوا من البلدية سوى كلمات التخدير والمسكنات فقط.

من جهته، أوضح رئيس المركز الإعلامي في أمانة منطقة حائل سعد بن علي الثويني أن الأمانة تتابع مع بلدية بقعاء سفلتة شوارع مخطط الحفل، مبينا أن البلدية ذكرت في إفادتها أن أعمال البلديات هي تعاقدية ينفذها المقاولون وفق الشروط والمواصفات المتبعة حسب المدة الزمنية المنصوص عليها بالعقود.

وأشار الثويني إلى أن بلدية بقعاء أقرت بأن المقاول المتعاقد معه متعثر في أداء المشروع، والعمل جار على استكمال إجراءات محاسبته وفق الإجراءات النظامية، مؤكدة أن المقاول يتحمل أسباب التعثر، وليس البلدية.

وذكرت بلدية بقعاء في إفادتها لأمانة حائل أن نسبة البناء في المخطط بلغت 17% وتمت تغطية ما نسبته 91% من المباني القائمة بالمخطط بالسفلتة سابقاً وتبقى 9% ضمن المشروع المشار إليه.