إبراهيم علوي (جدة)
ما إن داست أقدام الأمير عبدالله بن بندر «بلاطا بارزا» في مشروع تطوير وتحسين كورنيش الواجهة البحرية بمحافظة رابغ حتى أعلن استياءه من تنفيذ المشروع الذي لم يتبق على إنجازه سوى 5% فقط.

ووجه نائب أمير منطقة مكة المكرمة بدراسة سحب المشروع من المقاول رغم أن نسبة الإنجاز فيه بلغت 95%. وكان الأمير عبدالله بن بندر حرص خلال الجولة على الترجل بأقدامه ليرصد بدقة كفاءة التنفيذ والوقوف على تفاصيله، إذ سجل ملاحظات عدة فيما يتعلق بالأرصفة وعدم تساوي الممرات، مستفسرا من المهندسين المشرفين عن التنفيذ، قبل أن يصدر قراره بإجراءات سحب المشروع الذي تبلغ قيمته 22 مليون ريال، ويقام على مساحة 60 ألف متر مربع، وطول 1150 مترا، ويتضمن 18 نافورة مع المجسمات، و5 آلاف متر مربع مسطحات خضراء، و5 دورات مياه.