«عكاظ» (النشر الإلكتروني)
كشف رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد (نزاهة) الدكتور خالد بن عبدالمحسن المحيسن، أن «نزاهة» تعمل كشريك مع وزارة المالية لتطوير نظام للمشتريات الحكومية الإلكترونية، حيث يتم التنسيق لوضع (20) مؤشراً صممت خصيصاً لكشف حالات التواطؤ، والتزوير، والاستثناءات غير النظامية، وسوء الاستعمال الإداري، وحالات هدر المال العام.

جاء ذلك في افتتاح منتدى «النزاهة في مؤسسات العدالة الجنائية» الذي يقام برعاية أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز.

وقال المحيسن في جلسة افتتاح المنتدى: إن اختيار المجتمع الدولي شعار «متحدونَ لمكافحة الفسادِ» لهذا العام، دليل على أن تعاون المجتمع الدولي هو السبيل لحماية النزاهة ومكافحة الفساد، الذي يهدد كل دول العالم.

وأضاف: نشهد اليوم في عهد خادم الحرمين الشريفين مرحلة جديدة من مراحل مكافحة الفساد التي رسم ملامحها في أول كلمة له عند توليه مقاليد الحكم عن إرادة وعزم وحزم لا يلين.

وتابع: لقد وسعت نزاهة قنوات تلقي البلاغات، ما أسهم في ارتفاع عدد البلاغات الواردة للهيئة، إذ يتوقع أن يزيد عدد البلاغات في هذا العام المالي (1439/1438هـ) على ثمانية آلاف بلاغ.