هـب البراد وزانت النفســـــــية

والجو روعـة والمشاعـــر وردية

غيم وسـعة بال ومطــر يالغالي

ونفسي لأجل وصلك فــدا غاليهـا

شـيلة برد.. تؤجج المشاعر.. وتثير الأحاسيس.. وتسكب على شوق المحبين مزيداً من الشوق !

الأجـواء الجـداوية هذه الأيام من أحـب الفصـول إلى قـلبي!

جـو تمتزج فيه الغـيوم الكـثيفة الداكـنة مع لفحـات الهـواء الباردة.. وموجات البحر المتلاحقة !

برد يحـمل إليَّ الدفء والحـب والعشـق والسـكينة والهـدوء!

أطـباء العاطـفة قالـوا: إن حالة الانكماش التي يشعر بها الإنسـان في البرد تجـعله يقـترب كثيرا من ذاته.. تفتح أمامه أبواب التأمـل !

مرحـباً أيهـا الشـتاء الجـميل.. برغـم قسـوتك علينا هذا العام بالإنفلونـزا.. وغضـبتك عن سـيول وفيضانات تؤدي إلى غـرق.. لا سـمح الله.

قالـوا: الحـب لا هو هـواء بـارد ولا سـاخن.. عاصـفة !

طبيب باطـني: ت 2216 665