رويترز ( داكا )
قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين اليوم (الخميس)، إن لاجئين من الروهينغا لا يزالون يفرون من ميانمار إلى بنجلادش على الرغم من تحديد البلدين الشهر الماضي جدولا زمنيا للسماح لهم بالبدء في العودة إلى ديارهم.

وأضافت المفوضية أن معدل الوافدين يبدو أنه تباطأ، مشيرة إلى أن 625 ألفا وصلوا منذ 25 أغسطس، و30 ألفا آخرين الشهر الماضي و1500 الأسبوع الماضي.

وقالت كيلي كليمنتس نائبة المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أن أزمة اللاجئين في بنجلادش هي الأسرع تفاقما في العالم، وأن الأوضاع في ولاية راخين بميانمار ليست في حالة تسمح بعودة سالمة ومستدامة... اللاجئون لا يزالون يفرون.