أكدت أمانة جدة أنها تتعامل مع جميع الحدائق في المحافظة سواء في الشمال أو الجنوب وفق الشروط والمواصفات المعتمدة، دون تمييز يخص منطقة دون أخرى.

وذكرت الأمانة، ردا على ما كتبه القارئ عبدالرحمن علوي في زاوية نداء في «عكاظ» بعنوان «للأمانة.. يا أمانة جدة»، في (9/‏2/‏1439)، أنها تسعى للارتقاء بجميع الخدمات؛ ومنها الحدائق العامة في المحافظة، لتوفير مرافق ترفيهية للسكان. وكان علوي انتقد التباين في الإمكانات والمرافق بين حدائق شمال غرب جدة، وعنها في الجنوب، مطالبا بالارتقاء بها، وتزويدها بوسائل السلامة.