واس (أوسلو)
التقى المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، اليوم (الجمعة)، في العاصمة النرويجية أوسلو، رئيس مركز أوسلو رئيس وزراء النرويج الأسبق بوندفيك كيل، بحضور ممثلي وزارتي الدفاع والخارجية وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى مملكة النرويج عصام الثقفي.

وأطلع الدكتور عبدالله الربيعة، الجانب النرويجي على جهود المملكة الإغاثية والإنسانية ممثلة بمركز الملك سلمان للإغاثة في اليمن، مؤكداً أن المركز يعمل على تنفيذ مشاريعه رغم كل الانتهاكات التي تستهدف العاملين في المجال الإغاثي.

واستعرض الجهود التي بذلها المركز تجاه الشعب اليمني خلال عامين ونصف العام منذ إنشائه، وما يسعى لتقديمه خلال الفترة القادمة.

وبين أن إجمالي المساعدات التي قدمتها المملكة إلى اليمن من شهر أبريل 2015 إلى أكتوبر 2017م بلغت 8.27 مليار دولار، مشيراً إلى قيام المركز بعمليات نوعية شملت عمليات الإسقاط الجوي للمساعدات الغذائية والطبية في تعز وكسر الحصار الذي فرضته الميليشيات الانقلابية.

وأضاف الدكتور الربيعة، أن المركز نفذ 161 مشروعاً في جميع مناطق اليمن عبر 86 شريكاً محليّاً ودوليّاً، شملت الأمن الغذائي والتغذية والإيواء والصحة والدعم المجتمعي والإصحاح البيئي وغيرها من المشروعات، مؤكداً أن جميع المنافذ البحرية والجويه والبرية مفتوحة للمنظمات لإيصال المساعدات الإغاثية والإنسانية.

وشدد على جهود المملكة الإنسانية الضخمة والإجراءات الاحترازية لحماية المدنيين ودور التحالف لحماية وتسهيل وصول المساعدات إلى جميع مناطق اليمن، مؤكداً تقدير المملكة لدور حكومة النرويج في دعم الشرعية في اليمن.