«عكاظ» (جدة)
«نهاد حداد» جارة القمر، وأيقونة الغناء العربي، والصوت القادم من عوالم أخرى، صنعت مجدا لا يشاركها فيه أحد. شجت بنبراتها الملائكية، فأسعدت البشر، بكلمات حالمة، وألحان عذبة. حفرت اسمها في ذاكرة الفن عبر 800 أغنية، منذ أن بدأت عملها الفني في عام 1940 مغنيةَ كورس في الإذاعة اللبنانية، حين اكتشف صوتها الموسيقي محمد فليفل وضمها لفريقه. وألف لها حليم الرومي والد الفنانة ماجدة الرومي، مدير الإذاعة اللبنانية آنذاك أولى أغانيها، وهو أول من أطلق عليها اسم «فيروز».

احتفى العالم في 21 نوفمبر الجاري بذكرى ميلاد «سفيرة النجوم» الـ82، أول مطربة عربية تظهر على شاشة التلفزيون السعودي عام 1966 في عمل بعنوان «غنيت مكة» من كلمات الشاعر اللبناني سعيد عقل، بعدما حلقت في عالم النجومية كفنانة في العام 1952 بأغنية «حاجة تعاتبني». كما سبق لفيروز أن قدمت أغنية بالإنجليزية في إطار تجربتها الغناء بلغة جديدة. وقد لا يعرف البعض أن فيروز لديها أخت مغنية اسمها (هدى حداد) سبق لها تقديم أعمال غنائية ومسرحية والغناء مع فيروز على المسرح والتعاون مع الرحابنة، ورغم الإطلالة الجميلة للشقيقة الصغرى إلا أنها لم تنل نصيباً مماثلاً من نجوميتها وشهرتها. وذكرت فيروز في لقاء إعلامي أن أختها لها خط ولون مختلف عنها.

ولعلك لا تعرف أيضا أن فيروز وصفت عاصي الرحباني في لقائهما الأول عام 1950 بـ«ثقيل الدم» و«غير مهضوم»، وبعد هذا اللقاء بنحو خمسة أعوام تزوجا في احتفال وصف بأهم زواج فني في لبنان. وفي إطلالة قديمة قالت فيروز: من أسباب احتفاظ صوتي بنكهته «بعدي عن السهر وأكل الثلج».