«عكاظ» (جدة)
أكدت عضو مجلس الشورى الدكتورة فاطمة القرني، أن المملكة كانت ولم تزل تمثل مرتكزاً رئيسياً ومصدراً بالغ التأثير للحراك الاقتصادي الدولي، والسلم العالمي، يتقاسم فيها الوفاء بهذه المسؤولية الجليلة الرجال والنساء على السواء.

وقالت خلال مشاركتها في اجتماع الجمعية البرلمانية الآسيوية للنساء البرلمانيات، ضمن فعاليات اجتماع الجمعية العمومية العاشر لاتحاد البرلمانات الآسيوية في إسطنبول، حسب تغريدات أوردها موقع «الشورى» في «تويتر»، إن حكومة المملكة مهتمة بتحقيق الوجود الفاعل والشراكة المؤثرة للمرأة في مختلف مؤسساتها، وبتشجيعها مؤسسات القطاع الخاص على القيام بالأمر نفسه.

ولفتت القرني إلى أن السعوديات وما تحقق لهن من نجاح بدعم القيادة سيشكلن وجوداً مميزاً في كل المجالس والهيئات البرلمانية التي تتمتع المملكة بعضويتها.