عكاظ - جدة
شهد برامج «كفء» للتأهيل الوظيفي والذي تنظمه عمادة شؤون الطلاب بالتعاون مع عمادة التعليم عن بعد بجامعة الملك عبدالعزيز تفاعلاً طلابياً كبيراً حيث بلغ عدد المسجلين فيه أكثر من 1700 طالب وطالبة خلال دورتين تدريبيتين عقدها البرنامج حتى الآن، ويعد البرنامج الأول من نوعه على مستوى الجامعات السعودية، إذ يعتمد على تدريب الطلاب عن بعد باستخدام نظام إدارة التعلم الإلكتروني «بلاك بورد».

ونظم البرنامج دورتين الأولى بعنوان «مهارات التواصل الفعال» للمدرب الدكتور يعن الله علي القرني، وتجاوز عدد المسجلين في الرابط الخاص بالدورة 1400 طالب، حضر منهم 711 طالب وطالبة.

وارتفع عدد المسجلين في الدورة الثانية بعنوان «القيادة والإشراف وبناء فرق العمل» للمدرب الأستاذ مفرح بن حسن الجابري حيث بلغ 2000 طالب وطالبة، فيما سجل الحضور الفعلي للدورة 1062 طالب وطالبة.

ويتميز البرنامج بسهولة الالتحاق بالدورات والبرامج من أي مكان يتواجد فيه الطالب إذ يوفر الوقت والجهد، وذلك عن طريق تطبيق الجوالات الخاصة بالطالب عبر صفحته بموقع الجامعة، وخصص القائمون على البرنامج دورة في كل أسبوع على مدار شهر كامل.

من جانبه أوضح عميد شؤون الطلاب الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني أن البرنامج يهدف إلى زيادة فرص القبول في الدورات التدريبية، وعدم الاعتماد على الحضور الفعلي في القاعات، واستخدام أساليب متنوعة ومختلفة في تقديم المعلومات، واستخدام أساليب أكثر دقة وعدالة في تقييم المتدربين حيث يسعى البرنامج إلى تأهيل طالب الجامعة والمتوقع تخرجهم وتطوير قدراتهم ومهاراتهم الوظيفية بما يتناسب مع متطلبات سوق العمل.

وبين وكيل العمادة للخريجين الدكتور عماد بن سامي جاها أن البرنامج يشمل على العديد من الدورات التدريبية والتأهيلية المتخصصة في التواصل الفعال، وإدارة الوقت، وإدارة ضغوط العمل والحياة، والقيادة والإشراف وبناء فريق عمل، وإدارة الأزمات والمشكلات واتخاذ القرار، حيث يتميز البرنامج بسهولة حضور الطالب وتسجيله في البرنامج، ويستطيع المدرب تقديم الدورة من أي مكان، كما يتيح للمتدرب حضور الدورة عن طريق تطبيق الجوالات برنامج «البلاك بود».