ار.تي (موسكو)
طريقة غريبة للتعبير عن الحزن لدى نساء قبيلة إندونيسية معزولة عن العالم المتقدم، إذ يقدمن على قطع أطراف أصابعهن العلوية بأنفسهن في حال توفي الزوج أو أحد أفراد الأسرة، بحسب المستكشف ماركوس روث الذي يقول إن هذا التقليد يعكس الألم الذي يشعر به كل من فقد أحد أقاربه، وهذا الطقس قد يؤدي إلى بتر كل امرأة لأكثر من أصبع طوال حياتها. وقال «أكثر الأشياء المدهشة في قبيلة داني، كانت مومياء كورولو، التي يقال إن عمرها لا يقل عن 370 عاما»، مشيرا إلى أن هذه المومياء يتم عرضها للزوار كرمز للفخر.