«عكاظ» (النشر الإلكتروني)
في مسعى يعزز إحكام قبضته على سلطة وسكان البلاد، أعلن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون حظر «المرح واللهو» في البلاد، مثل الغناء والرقص، وفق ما ذكرته تقارير إعلامية.

وحظرت سلطات بيونغ يانغ أي تجمعات تتعلق بالغناء أو الرقص أو غيرها من وسائل المرح والتسلية.

ووفقا لـ«سكاي نيوز عربية»، فقد ذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية أن مصدرا كشف أن السلطات الكورية الشمالية لم تعلل قرار الحظر، ولم تقدم توضيحات لسكان البلاد.

وتشهد كوريا الشمالية رقابة مشددة على المواطنين والمواطنات، حيث يمنع سفرهم إلى دول أخرى كما يمنع استخداهم الإنترنت أو تصفح مواقع عالمية مثل «قوقل» و«فيسبوك» و«تويتر».