أ. ف. ب (عدن)
قتل 10 أشخاص وأصيب آخرون بجروح في تفجير استهدف مركزا أمنيا في مدينة عدن في جنوب اليمن (الثلاثاء) وتبناه تنظيم «داعش»، بحسب ما أفاد مسؤول أمني رفيع المستوى.

وقال مدير أمن عدن العميد شلال شايع لوكالة فرانس برس «قتل ثمانية من عناصر الأمن ومدنيان في انفجار سيارة مفخخة في حي عبدالعزيز» وسط المدينة.

وأضاف «هناك عدد كبير من الجرحى حالات بعضهم خطيرة».

وتحدث شهود عن دوي انفجار كبير قرب المركز الأمني التابع لحرس المنشآت في قوات «الحزم الأمني» الموالية للحكومة الشرعية.

وأضاف الشهود أن إطلاق نار تبع الانفجار في حي عبدالعزيز، مشيرين إلى تضرر مبنيين مجاورين للمبنى المستهدف بالهجوم.

وتبنى تنظيم «داعش» الهجوم.

وبينما أكد شايع أن الانفجار نجم عن سيارة مفخخة، أعلن التنظيم على حساب تابع له في «تلغرام» أن انتحاريا يمنيا كان يقود سيارة مفخخة نفذ الهجوم.

وتضرر أيضا مسجد زايد بن سلطان الواقع قرب المبنى الأمني.