عكاظ (جدة)
أطلقت الإدارة العامة للخدمات الطبية بوزارة الداخلية نظام الاتصالات الإدارية الإلكتروني (DMS) الذي سيحدث نقلة نوعية في العمل الإداري والانتقال من نظام المراسلات البريدي الورقي إلى النظام اللاورقي، ما سينعكس إيجاباً على سرعة إنجاز المعاملات وتسيير العمل وربط العيادات الشاملة التخصصية في جميع المناطق إدارياً وطبياً، ما يسهل خدمة المريض. وأوضح مساعد المدير العام للشؤون الطبية، المشرف على تطوير برنامج الاتصالات الإدارية العميد الدكتور كمال عبدالكريم النزاوي أن النظام يواكب التوجيه العام للعمل الإداري في الدولة بشكل عام وبوزارة الداخلية على وجه الخصوص، كما يعد النظام شريانا حيويا لتسيير كل الوظائف والمهام الإدارية والفنية. ومن مميزاته ارتباطه بشكل كامل مع نظام الأرشفة الإلكترونية واحتوائه على خاصية إنشاء الإدارات والأقسام داخل كل إدارة وتحديد آلية التراسل حسب سير العمل، وتوزيع المهام على المستخدمين من قبل مدير القسم وربط الوثائق ذات العلاقة مع بعضها البعض، وإصدار التقارير التي تناسب الحالة المطلوبة.