عبدالله القرني (الرياض) @abs912
أكد المتحدث الرسمي لحرس الحدود، أنّه لا صحة لما جرى تداوله عبر شبكات التواصل الاجتماعي حول مزاعم شكوى نسبت لصيادي مرسى السهي بمنطقة جازان، ومنعهم من الإبحار لمدة أسبوعين.

وأوضح المتحدث الرسمي، أنّ ما ذكر غير صحيح ولم يتم منع الصيادين من الإبحار، وتمثّلت الإجراءات المتخذة في إبلاغهم بعدم التواجد في مناطق بحرية حدودية محظورة لدواعٍ أمنية.

وأشار إلى أنّه تم التصريح خلال الأسبوعين الماضيين لعدد من الصيادين الذين أبحروا في مناطق بحرية آمنة، مبيناً أنّ رجال حرس الحدود حريصون كل الحرص على سلامة الصيادين وأمن الحدود من أيّ اختراقات أمنية، مشدداً على أنّه لا تساهل مع من يخالف نظام أمن الحدود.