واس (واشنطن)
شنت الولايات المتحدة اليوم ضربة جديدة استهدفت حركة الشباب الإرهابية في الصومال، ما أسفر عن مقتل عدد كبير منهم.

وقالت القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا "أفريكوم" في بيان إن العملية تمت قرابة الساعة الثالثة بالتوقيت المحلي على بعد حوالى 160 كلم غرب مقديشو، وذلك بالتنسيق مع الحكومة الصومالية، موضحة مواصلة الجيش الأمريكي في استخدام كل السبل الملائمة والمسموح بها لمكافحة الإرهاب، وضرب الإرهابيين ومعسكرات تدريبهم ومخابئهم في أي مكان.

وأضاف أن هذه العمليات ستتم بالاشتراك مع بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال والقوات الصومالية لاستهداف الإرهابيين وملاذاتهم الآمنة في الصومال والمنطقة.