أحمد العرياني
عودة الفرسان إلى مكانهم الطبيعي بين الأندية الكبيرة تحتاج وقفة صادقة من أبناء مكة.. وتحمل هذه المهمة في هذا التوقيت تؤكد أن أوفياء «الوحدة» لن يرضيهم ما يحدث في النادي من أزمات مالية خانقة رمت بظلالها على جميع الألعاب.. متانة العلاقات التي يمتلكها الرئيس المكلف السفير محمد طيب مع جميع أعضاء شرف ورجالات النادي ووجهاء مكة كفيلة بحل جميع المشكلات وعودته للمنافسة، وبالتالي العودة للانتصارات.. يبقى أن يعود الدعم المالي من الجميع من أجل وحدتهم ولن يصعب عليك ذلك فأنت أهل لها، والكل ينتظر منك لم الشمل.