أ ف ب (جنيف)
طالبت الأمم المتحدة اليوم (الخميس) بإجلاء 400 مريض بينهم 29 يواجهون خطر الموت، من الغوطة الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام السوري منذ 2013.

وقال رئيس مجموعة العمل الإنسانية التابعة للأمم المتحدة في سورية يان إيغلاند، أمام الصحافيين، إن نحو 400 رجل وامرأة وطفل -ثلاثة أرباعهم نساء وأطفال- يجب أن يتم إجلاؤهم الآن.

وأوضح أن 29 منهم، بينهم 18 طفلا، سيموتون في حال عدم إجلائهم.