واس (واشنطن)
كرّمت سفارة المملكة العربية السعودية لدى الولايات المتحدة، 14 أمريكياً من الموظفين السابقين في المملكة، الذين أعادوا قطعاً أثرية للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني.

وجرى حفل التكريم في مقر السفارة في العاصمة واشنطن، وذلك بالتزامن مع "ملتقى آثار المملكة العربية السعودية الأول" في المتحف الوطني بمركز الملك عبد العزيز التاريخي بمدينة الرياض، الذي تنظمه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، تحت مظلة برنامج خادم الخرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري للمملكة.

وسلّم نائب السفير سامي السدحان شهادات التكريم للموظفين الأمريكيين الذين سبق لهم العمل في المنطقة الشرقية من المملكة خلال فترة الخمسينات والستينات من القرن الماضي.