رويترز (لشبونة)
أبرمت شركة «أوبر» مع إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) لتطوير برنامج للتحكم في مسارات «التاكسي الطائر» في الجو على امتداد مسارات خدمات التوصيل التي تقدمها أوبر على الأرض.

وقالت «أوبر» إن هذا أول عقد خدمات رسمي تبرمه «ناسا» يتعلق بالتحليق على ارتفاعات منخفضة وليس في الفضاء الخارجي.

وكانت ناسا قد استخدمت مثل هذه العقود لتطوير صواريخ منذ خمسينات القرن الماضي.

وقال مدير الإنتاج بـ«أوبر» جيف هولدن إن الشركة ستبدأ اختبار خدمة التاكسي الطائر بمركبة تسع أربعة أشخاص وتتحرك بسرعة 200 ميل (322 كيلومترا) في الساعة في لوس أنجليس عام 2020، وهي ثاني سوق لاختباراتها بعد دالاس/فورت ورث.

ومن المقرر أن يكشف هولدن أحدث خطط الشركة المتعلقة بالتاكسي الطائر في قمة الإنترنت وهو مؤتمر سنوي يعقد في برشلونة هذا الأسبوع.