«عكاظ» (الرياض)
نظم مصرف الراجحي ضمن برامج المسؤولية الاجتماعية لهذا العام، برنامجا متكاملا بمناسبة اليوم العالمي لفرط الحركة وتشتت الانتباه، الذي ينظم في شهر أكتوبر من كل عام.

وتضمنت مشاركة المصرف العديد من الأنشطة التطوعية للموظفات في مدينة (الرياض)، إيمانا من المصرف بضرورة التفاعل مع هذه الفئات. واشتمل البرنامج على العديد من النشاطات منها تنظيم يوم مفتوح للأطفال ذوي فرط الحركة وتشتت الانتباه، اشتمل على العديد من النشاطات الترفيهية والتثقيفية، إضافة إلى تنظيم ندوات توعوية وأركان تثقيفية في بعض المدارس ومراكز التسوق وجامعة الملك سعود. ونوهت المتطوعات في هذه الفعاليات بالمشاركة في هذا الحدث لتوثيق العلاقة بين المصرف والمجتمع من جهة وبين منسوبي المصرف وأفراد المجتمع من جهة أخرى. يذكر أن اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه أحد أكثر الاضطرابات شيوعا لدى الأطفال، وهو اضطراب عصبي بيولوجي يتصف بمستوى عال من صعوبة التركيز ونقص الانتباه، والاندفاعية، وصعوبة التركيز لفترات طويلة من الزمن.

وعادة ما يشخص الأطفال الذين يعانون من اضطراب تشتت الانتباه بأنهم عاجزون عن التعلم، حتى إن لم يعانوا من فرط الحركة، كما يؤدي هذا الاضطراب إلى تأثيرات عكسية على نواح عديدة من حياة المصاب، فغالبا ما يعاني من انعدام العلاقات الاجتماعية القوية لصعوبة تعامل الغير مع أعراض هذا الاضطراب.