زياد عيتاني (بيروت)
قال رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع إن الرئيس سعد الحريري استقال من رئاسة الحكومة عندما اقترب حزب الله من أن يكون صاحب القرار في لبنان، لافتا إلى أن الاستقالة لم تكن مفاجئة من حيث الجوهر، إلا أن التوقيت كان مفاجئا.

وأضاف جعجع في سلسلة تغريدات في حسابه على «تويتر» أمس (الأربعاء) إن تدخل وهيمنة حزب الله بدأ يتعمق منذ معركة فجر الجرود التي خاضها الجيش اللبناني بامتياز، فيما دخل حزب الله لاحقا على الخط وتفاوض مع داعش، الأمر الذي كان حينها يتلاءم مع كل المصالح الإقليمية ما عدا المصلحة اللبنانية، مشددا على أن الدولة في لبنان هي الحل.

ورجحت مصادر خاصة لـ«عكاظ» عودة رئيس الحكومة اللبنانية المستقيل سعد الحريري إلى بيروت نهاية هذا الأسبوع، وقالت المصادر: إن عودة الحريري سيجرى خلالها تسليم الرئيس اللبناني العماد ميشال عون استقالة خطية، على أن تبدأ الاستشارات الملزمة لاختيار رئيس حكومة جديد الأسبوع القادم.

في غضون ذلك، نقلت مصادر لبنانية عن رئيس البرلمان نبيه بري قوله: إن الحكومة اللبنانية لا تزال قائمة رغم استقالة الحريري.