رويترز ( أنقرة )
قالت محطة (سي.إن.إن ترك) إن محكمة تركية رفضت اليوم (الثلاثاء) أمرا أصدرته محكمة الاستئناف بإعادة محاكمة نائب ينتمي لحزب المعارضة الرئيسي وأيدت الحكم بسجنه 25 عاما.

وأصبح أنيس بربر أوغلو رمزا لأكثر من 50 ألف شخص اعتقلتهم السلطات في أعقاب محاولة انقلاب وقعت في يوليو 2016.

ونظم رئيس حزب الشعب الجمهوري العلماني الذي ينتمي إليه بربر أوغلو مسيرة احتجاجية بلغ طولها 425 كيلومترا من العاصمة أنقرة إلى مدينة اسطنبول عندما أدين بربر أوغلو وحكم عليه بالسجن في يونيو بتهمة التجسس على الجيش.

وقالت المحكمة إن بربر أوغلو أعطى صحيفة معارضة شريطا مصورا قيل أنه يظهر قيام وكالة المخابرات التركية بشحن أسلحة إلى سورية.

وأوغلو أول نائب من حزب الشعب الجمهوري يُسجن في حملة شنتها حكومة الرئيس رجب طيب إردوغان وأثارت مخاوف بين حلفاء تركيا في الغرب وجماعات حقوق الإنسان.

وتم أيضا وقف أكثر من 150 ألف شخص عن العمل من بينهم مدرسون وأساتذة جامعات ومحامون.