واس (الرياض)
برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، يُفتتح غداً الثلاثاء ملتقى آثار المملكة العربية السعودية (الأول) الذي تنظمه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، في المتحف الوطني بمركز الملك عبدالعزيز التاريخي بمدينة الرياض.

وسيتم خلال حفل الافتتاح تكريم 140 مواطناً ومواطنة أعادوا قطعاً أثرية للهيئة أو أبلغوا عن مواقع أثرية أو تعاونوا مع الهيئة في المحافظة على التراث الحضاري للمملكة، كما سيتم تسليم جوائز الفائزين بجائزة الدكتور عبدالرحمن الأنصاري لخدمة الآثار، إضافة إلى تدشين عدد من المعارض المصاحبة في مقدمتها معرض "روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور" الذي زار حتى الآن 11 متحفاً عالمياً شهيراً في أوربا والولايات المتحدة والصين وكوريا، ويحوي 466 قطعة أثرية نادرة تعرّف بالبعد الحضاري للمملكة وإرثها الثقافي، وما شهدته أرضها من تداول حضاري عبر الحقب التاريخية المختلفة، ومعرض الآثار المستعادة، ومعرض المكتشفات الأثرية الحديثة بالمملكة، ومعرض عناية واهتمام ملوك المملكة بالآثار والتراث الوطني (بالمشاركة مع دارة الملك عبدالعزيز)، ومعرض مصور عن مشروع ترميم محطة سكة حديد الحجاز بالمدينة المنورة بالمشاركة مع مؤسسة التراث الخيرية، ومعرض هيئة المساحة الجيولوجية، ومعرض الطوابع التذكارية، ومعرض الصور التاريخية، ومعرض رواد العمل الأثري، ومعرض الكتب المتخصصة في مجال الآثار، ومعرض الحرف والصناعات اليدوية، ومعرض الفنون التشكيلية.

ويشهد الملتقى عددا من الجلسات وورش العمل بمشاركة نخبة من علماء الآثار المحليين والدوليين، إضافة إلى المعارض المتخصصة التي تقام في المتحف الوطني وتستمر لخمسين يوماً، كما يشهد الملتقى عدداً من الفعاليات التراثية والثقافية والسياحية.