رويترز (طوكيو)
حيا الرئيس الأمريكي دونالد ترمب إمبراطور اليابان أكيهيتو وزوجته الإمبراطورة ميتشيكو اليوم (الاثنين) بمصافحة وإيماءة رأس لكن دون انحناء، متجنبا الخطأ الذي وقع فيه سلفه باراك أوباما عندما انحنى بشدة، ما أثار انتقادات في بلاده.

واستقبل الإمبراطور الياباني وزوجته عند مدخل القصر ترمب الذي ارتدى بذلة وربطة عنق وزوجته ميلانيا التي ارتدت ثوبا طويلا من اللون الأزرق الغامق.

وابتسم ترمب وصافح الإمبراطور (83 عاما) وهز رأسه لتحيته ثم حيا الإمبراطورة أيضا.

ودخل الأربعة القصر حيث تحدثوا عبر مترجمين.

وبعد الاجتماع صافح ترمب الإمبراطور أكيهيتو مجددا وربت على ذراعه مرارا.

وقال ترمب "أشكرك على الاجتماع العظيم... أثق أننا سنلتقي مجددا".

وتعرض أوباما لانتقاد شديد بعد لقائه الإمبراطور في طوكيو في 2009، إذ قال منتقدوه في الولايات المتحدة إنه انحنى انحناءة شديدة أمام أكيهيتو.

وقال بعض من علقوا على الأمر إن الرئيس الأمريكي يجب ألا يحني رأسه أمام أعضاء عائلة مالكة أجنبية.