منصور الشهري (الرياض)
وجه وزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف، بمراعاة الواقع المروري في تحديد السرعات على كل طريق، بما ينسجم ومواصفاته وطبيعة استخدامه، ومتطلبات سلامة مستخدميه.

وأعلنت وزارة الداخلية عبر حسابها في «تويتر»، عن ترؤس وزير الداخلية للاجتماع الثاني للجنة متابعة وتطوير المرور، وتوجيهه بتحقيق المعايير الأعلى في كفاية عدد لوحات تحديد السرعات على الطرق.

وكشف المتحدث باسم الإدارة العامة للمرور العقيد طارق الربيعان لـ«عكاظ»، أنه سيتم رفع سرعات الطرق الرئيسية إلى سرعات أعلى تتناسب مع كفاءة الطريق، تنفيذاً لتوجيه وزير الداخلية بتعديل السرعات القصوى للطرق والشوارع، بما يتناسب مع مواصفات الطرق ومتطلبات السلامة، خصوصا رفع سرعات الطرق الرئيسية المحددة إلى سرعة أعلى بما يتناسب مع كفاءة الطريق، إذ إن الواقع المروري الحالي لبعض الطرق يتطلب إعادة النظر، فأغلبها تم تطويره ولا تزال سرعته المحددة دون كفاءته.