واس (الرياض)
وقعت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني اتفاقيات شراكة في مجال استعادة الآثار مع وزارة الداخلية، ومؤسسة البريد السعودي، ومصلحة الجمارك، برعاية الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقده سموه أمس، في المتحف الوطني بالرياض، للإعلان عن تفاصيل ملتقى آثار المملكة العربية السعودية «الأول».

وتنص الاتفاقيات على تضافر الجهود لمنع استيراد وتصدير الآثار والقطع التراثية بطرق غير نظامية، وتطبيق العقوبات النظامية على مهربي الآثار.

ويأتي توقيع الاتفاقيات في إطار جهود الهيئة للحفاظ على الآثار والتراث الحضاري الوطني، واستناداً على نظام الآثار والمتاحف والتراث العمراني ولوائحه التنفيذية.