سلطان الميموني (المدينة المنورة)
فندت أمانة المدينة المنورة اتهامات وكيل ورثة لها بالاستيلاء على أرض موكليه الواقعة في طريق جدة القديم، مبينا في شكواه أن الأمانة حاولت إلزامه باستلام الأرض حسب كروكي يدعي أنه مزور.

وأكدت الأمانة على لسان مدير العلاقات العامة والإعلام خالد بن متعب أنها شكلت لجنة لتنفيذ الحكم الصادر لتسليم وكيل الورثة الموقع وفقا لما نص عليه في صك الحكم، موضحا أن اللجنة وقفت على الموقع أكثر من مرة لتسليمه له، طبقا لما هو مثبت في المحاضر المتخذة بهذا الشأن.

وأفادت الأمانة أنه جرى تثبيت الموقع على الطبيعة بناء على الكروكي المعد من قبل أحد مكاتب المساحة المتخصصة المعد بتاريخ 4/‏1/‏1421هـ المشار إليه في صك الحكم، مؤكدة أنه جرى عرض الكروكي على المدعي (وكيل الورثة) من قبل ناظر القضية ووافق عليه في المجلس الشرعي بتاريخ 26/‏9/‏1434هـ وصدر بذلك صك الحكم.

وذكر متعب أنه جرى التوضيح لوكيل الورثة بذلك لدى شخوص اللجنة على الطبيعة، إلا أنه بالمحضر المتخذ بتاريخ 12/‏5/‏1438هـ رفض الاستلام بحجة معارضته على الكروكي علماً أنه وافق عليه بالمجلس الشرعي!.

وأشار متعب إلى أن تصرف الوكيل يؤكد عدم رغبته في استلام الموقع لأكثر من مرة، رغم إزالة المنشآت المشيدة عليه، ورغبته في تطبيق أرض موكليه خلاف ما صدر به الحكم.

وكان الوكيل الشرعي للورثة اتهم أمانة المدينة بعدم تنفيذ الحكم الصادر من المحكمة الشرعية بالمدينة المنورة لصالح موكليه مالكي الأرض الواقعة في طريق جدة القديم وذلك بموجب صك الملكية رقم 9/‏1 بتاريخ 1/‏11/‏1398هـ، متهما الأمانة بالاعتداء عليها عام 1408هـ وشيدت فيها مواقع استثمارية، ووزعت فيها منحا سكنية سحبتها فيما بعد.

وأفاد أنه تقدم بدعوى ضد الأمانة لدى المحكمة العامة في المدينة المنورة في عام 1417هـ، التي أصدرت حكمها ضد الأمانة بصك رقم 35116277 بتاريخ 15/‏1/‏1435هـ والقاضي بتسليمه أرض موكليه خالية من جميع الشواغل حالاً.

وأكد وكيل الورثة أن الأمانة حاولت إلزامه باستلام الأرض حسب كروكي يدعي أنه مزور مؤرخ في 27/‏1/‏1421هـ لاستخراج صك شرعي همش فيما بعد، مدعيا وجود تزوير في الرفع المساحي.

وقال: «ورغم معرفة الجميع بالأرض وطبيعتها وحدودها إلا أن أمانة المدينة لا تريد تنفيذ الحكم حسب الموقع الصحيح لها، وانما تريد تنفيذ الحكم حسب الكروكي المزور الذي لا ينطبق على موقع وحدود أرض موكلي»، مشيرا إلى أن الأمانة تريد تسليمه أرض موكله متداخلة مع الشارع الرئيسي وهو طريق جدة القديم، رغم تقديم جميع ما يثبت عدم تداخل الأرض مع الشارع، مشددا على أنه لن يستلم الأرض إلا بموجب الكروكي القديم الصادر عام 1418.