• القضية التي بيننا وبين الاتحاد الآسيوي أكبر من حكاية حكم هزم الهلال وآخر أسقط المنتخب، أقول هذا لبعض «طيور شلوى» في الإعلام الرياضي، وأشير إلى فئة محددة كي لا أظلم فئة استوعبت الرسالة، فمن ركز على نيشيمورا والمخاوف من القادم كجوهر للقضية هم قزموا هذا الخلاف الذي يمتد لسنوات وعاد اليوم بوجه قبيح، وأعني بالقبح من يحرك خلاياه ضدنا..!

• التحكيم جزء بسيط جدا ويكاد يكون الأخير في ترتيب الأولويات الخلافية بيننا وبين الاتحاد الآسيوي، ولهذا أتمنى من بعض الزملاء ألا تأخذهم فوبيا نيشيمورا إلى نقل الخلاف لدائرة ضيقة كي لا نهون من قضية خلاف كبير فيها من التجاوزات ما جعل معالي الأستاذ تركي آل الشيخ يقول ذلك التصريح المقنن والمركز والموجع لأكثر من جهة..!

• خلافنا مع الاتحاد الآسيوي أكبر بكثير من حكم ومساعد حكم ولجنة حكام، فثمة إشارات صريحة تجاه الشيخ أحمد الفهد والشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة ينبغي أن نتعامل معها كما هي، وأن نقرأ عبرها الوجه الآخر لهذا الخلاف..!

(2)

• في الإعلام هناك نماذج تحترم كما في الأندية، ولكن تظل هناك أصوات نشاز تسيطر على المشهد تشوه هذه النماذج وتستحل أماكنها بصورة أو بأخرى، وفي نهاية الأمر يوضع الكل خلال التقييم في سلة واحدة..!

• أتحدث هنا ولا أعفي نفسي، فنحن منهم وفيهم، لنا ما لنا وعلينا ما علينا..!

• لكن إلى متى نحاكم الناس وننتقدهم وننسى أنفسنا، لماذا لم نمنح واقعنا الإعلامي جزءا من اهتمامنا بهدف الإصلاح طبعا وليس غير الإصلاح..!

(3)

• إعلام قطر دخل على الخط في قضيتنا مع الاتحاد الآسيوي وتبنى الدفاع عن الشيخ أحمد الفهد، وهذه عاداتهم يحشرون أنفسهم في كل شيء، مع أننا نتحدث عن قضية ما لهم دخل فيها، فلو كان الأمر يخص «عمتهم شريفة» كان نجد لهم العذر..!

(4)

• ما زلت أسأل لماذا توقفت أسطوانة يا تسدد يا تهبط في الاتحاد، ولماذا لم نعد نطالع مثل تلك الأخبار؟

• يومها قلت بصوت عال أشم رائحة ابتزاز، فغضب من غضب، مع أن رسالتي كانت للداعم وليست لهم..!

• فمن كان على حق الآن أنا أم أنتم، وتفاصيل الحكاية عند أنمار الحائلي..!

(5)‏

• للذين يحبونك لا داعي للشرح.. للذين يكرهونك لا فائدة من الشرح..!

Ahmed_alshmrani@