- انطلقت القنوات الرياضية السعودية بخطوات واسعة إلى المستقبل، وتسعى بجدية عالية لحجز مكانها في مقدمة القنوات الرياضية العربية المتخصصة في كافة البرامج الشبابية والرياضية لتقديم عمل إخباري وبرامجي هادف يعتمد على القيم الإعلامية الثابتة لرفع وعي الشباب بقالبين إخباري وتحليلي يتسمان بمبادئ الإعلام ورسالته في المملكة طبقا للدساتير وأسس الإعلام الوطني.

- كل ذلك يقوده الزميل غانم القحطاني العبقري الصامت ورجل الإعلام المرئي الذي تولى أخيراً إدارة دفة القنوات الرياضية قبل أشهر قليلة حيث لمس المشاهد تحولات كثيرة في تغطية الأحداث الرياضية ونقل تدريبات الأندية وبأسلوب موضوعي يحقق للمشاهد وصول الأخبار والتقارير من مصادرها الرئيسية ومواكبة تلك الأحداث بتحليل إخباري وبرامجي في فترة زمنية قصيرة، فأظهرت القنوات الرياضية الإمكانيات العالية التي تتمتع بها الهيئة العامة للإعلام المرئي في كل المناطق السعودية.

- أسست القناة الرياضية عام 1423هـ بقيادة عدد من الشباب السعوديين كان الدافع الرئيسي لهم وزارة إعلام حرصت على تطبيق مبادئ الشفافية والموضوعية في صياغة الأخبار والبرامج ونقل الأحداث وفق منهج العمل الإعلامي المنضبط ووضعت الوزارة قبل تأسيس الهيئة العامة للإعلام المرئي، الهدف الرابع من تأسيسها للخدمة مبادرات هيئة الرياضة وتفعيل الشراكة مع كافة قطاعات الدولة بما يخدم النهضتين الرياضية والإعلامية.

- واليوم القنوات الرياضية الحكومية تنتظر عودة الدوري السعودي كمنتج رئيسي لها لكي تحقق الهيئة العامة للإعلام المرئي الرؤية الرئيسية التي أنشئت من أجلها في صناعة إعلام قادر على منافسة أفضل الاسواق الإعلامية على مستوى المنطقة، ودورينا يجب أن يكون المنتج الأول للهيئة من خلال القناة الرياضية لكل الشركات الإعلامية المحلية والخليجية والعربية، فكل المتخصصين ينتظرون الأستاذ رضا الحيدر المشرف العام على الإعلام المرئي والمسموع أن يعمل لاستعادة منتج بث دورينا كأول محتوى محلي مباشر وإنتاجي سعودي يباع للفضاء العالمي ومدخل نحو خصخصة القنوات الرياضية لتكون القائد الأول في السوق الإعلاني في الشرق الأوسط.

- وهنا أحب أذكر الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع أن وثيقة برنامج التحول الوطني 2020 حددت لوزارة الإعلام خمسة أهداف رئيسة للتحول من أبرزها: تعزيز الهوية الوطنية والاهتمام بالصناعة الإعلامية وإيجاد مدينة إعلامية ومدينة إنتاجية.

- فالجميع ينتظر شعار السعودية على دورينا لكي يتحقق الهدف الأول في وثيقة التحول الوطني 2020 قبل كل الوزارات والهيئات الحكومية الأخرى.

- وختاماً أوجه رسالة لرئيس مجلس إدارة هيئة الرياضة تركي آل الشيخ، وأقول لمعاليه القنوات الرياضية السعودية أحق وأجدر في كل التفاصيل والبرامج الإصلاحية التي تنفذها بشجاعة وطنية وهي مصدر واعتزاز كل الوسط الرياضي.

Motabalawwd@