واس (القاهرة)
أعلنت وزارة الداخلية المصرية عن نجاحها في إحباط مخطط إرهابي كان يستهدف تنفيذ عمليات موجهة ضد رجال الشرطة والقضاء والقوات المسلحة.

وقالت الوزارة في بيان لها اليوم (الثلاثاء)، إنه في إطار جهودها الرامية لملاحقة كوادر الحراك المسلح لجماعة الإخوان الإرهابية، والمرصود تصاعد نشاطهم التنظيمي الهادف للإعداد لتنفيذ العمليات العدائية لضبطهم وإفشال مخططاتهم، فقد تمكنت من ضبط 12 مسلحا بالفيوم.

وذكر البيان أن معلومات توافرت لقطاع الأمن الوطني حول إصدار قيادات الجماعة الإرهابية تكليفات أخيراً لعناصرها بمحافظة الفيوم، المنتمين لكيانها المسلح المستحدث «طلائع حسم»، بتكثيف نشاطهم العدائي بهدف زعزعة الاستقرار؛ مشيرة إلى أنه تم التعامل معها وفق خطة أسفرت عن كشف تورط مجموعة منهم فى الإعداد والتخطيط الفعلي لتنفيذ سلسلة من أعمال العنف تستهدف رجال الشرطة والقضاء والقوات المسلحة.

وأسفرت إجراءات ملاحقتهم عن ضبط 12 عنصرا منهم وبحوزتهم 13 قطعة سلاح ناري مختلفة الأنواع، تضمنت 9 بنادق آلية، ورشاش هيكلر، و3 بنادق خرطوش وعبوتان معدتان للتفجير«تم إبطال مفعولهما»، مبينة أنه بمواجهة العناصر المضبوطة فقد اعترفت بانضمامها لمجموعات تسمى بـ «طلائع حسم» الإرهابية، وتلقيهم تدريبات متقدمة على استخدام السلاح وإعداد العبوات المتفجرة، وتم تكليفهم برصد عدة أهداف ومنشآت أمنية خاصةً أقسام الشرطة والسجون، تمهيداً لاستهدافها فى توقيتات متزامنة، وكذلك مشاركتهم في الإعداد لمحاولات اغتيال رجال الشرطة وبعض الشخصيات العامة.

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم، وباشرت نيابة أمن الدولة التحقيق مع المتهمين.