رويترز (القاهرة)
قالت مصادر أمنية إن 35 على الأقل من أفراد الشرطة المصرية قتلوا في الاشتباكات التي وقعت اليوم الجمعة مع مسلحين يشتبه بكونهم متشددين في صحراء الواحات على مسافة نحو 135 كيلومترا جنوب غربي القاهرة.

وقالت المصادر إن المتشددين استخدموا قذائف صاروخية (آر.بي.جي) وعبوات ناسفة ضد قوة أمنية كبيرة داهمت وكرا لهم مما أوقع خسائر بشرية كبيرة في صفوف القوات.

وقالت وزارة الداخلية في بيان إن عددا من المتشددين قتلوا في الاشتباكات وإن قوات الأمن ما زالت تمشط المنطقة، وذلك بعدما كانت قوة أمنية متوجهة إلى مكان يختبئون به لإلقاء القبض عليهم.

وقال الموقع الإلكتروني لصحيفة الوطن اليومية المستقلة إن أحد الضباط القتلى يحمل رتبة عميد بينما يحمل اثنان رتبة نقيب ورابع رتبة مقدم وخامس رتبة رائد.

وتواجه الحكومة تحديا أمنيا في محافظة شمال سيناء يمثله متشددون موالون لتنظيم داعش، كثفوا هجماتهم على الجيش والشرطة وقتلوا مئات من أفرادهما منذ منتصف 2013.