أحمد العرياني (جدة)
في الوقت الذي يؤكد فيه الاتحاد السعودي نظامية مشاركة اللاعبين الموهوبين المواليد في المملكة مع المنتخب السعودي وتمثيله في كافة المنافسات الدولية، تؤكد مصادر أخرى أن الاتحاد الآسيوي يمنع مشاركتهم في المسابقات الآسيوية إلا بعد مضي خمس سنوات كاملة من إجراءات التجنيس، مرتكزين على الفقرة الثالثة من المادة الـ28 في التعديل الجديد.

وأكد رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم عادل عزت لـ«عكاظ» نظامية مشاركة اللاعبين الموهوبين من مواليد المملكة مع المنتخب السعودي، وقانونية تجنيسهم حسب حاجة المنتخب لهم لتمثيله في كافة المنافسات الدولية. وقال عزت: «الاتحاد السعودي لكرة القدم يتبع الأنظمة والقوانين الخاصة بالاتحاد الدولي لكرة القدم في كل الأمور التي يقوم بها».

واعتبر أن التجربة الأولى للاعب مختار علي الذي تم منحه الجواز السعودي أخيرا، مع المنتخب خلال المباراة الودية التي أقيمت مع جامايكا كانت جيدة، كما أن اللاعب يمتلك موهبة كروية شاهدناها خلال الدقائق التي شارك فيها من خلال صناعته لهدف مميز وتقديم مستوى جيد.

وأوضح لـ«عكاظ» مصدر مطلع في الاتحاد السعودي لكرة القدم أن مشاركة اللاعب مختار علي مع المنتخب سليمة وقانونية بناء على نظام الاتحاد الدولي لكرة القدم الذي حدد أربعة شروط يجب أن يتوفر واحد منها على الأقل حتى يتمكن اللاعب الذي غير جنسيته أو حصل على جنسية جديدة من اللعب للمنتخب الآخر الجديد، وهي: 1- أن يكون اللاعب مولودا في منطقة لها صلة بالاتحاد. 2- أن تكون والدته أو والده مولودا في منطقة لها صلة بالاتحاد. 3-أن تكون جدته أو جده مولودا في منطقة لها صلة بالاتحاد. 4- أن يكون قد عاش سنتين على الأقل بشكل مستمر في منطقة لها صلة بالاتحاد.

وأشار المصدر إلى أن اي لاعب حصل على الجنسية حديثا لا يستطيع المشاركة في دوري أبطال آسيا في حال وقع عقدا احترافيا مع أحد الأندية السعودية المشاركة في البطولة الموسم القادم إلا عقب خمس سنوات حسب التعديل الجديد الذي أصدره الاتحاد الآسيوي لكرة القدم نهاية الشهر الماضي لمشاركة اللاعبين المجنسين.