أ.ف.ب (موسكو، دمشق)
كشف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن مقترح بعقد مؤتمر لجميع السوريين يشمل كل الجماعات العرقية، من أجل إنهاء الأزمة السورية والبدء بمفاوضات تؤدي إلى حل سياسي -حسب رؤية الرئيس الروسي-.

وقال بوتين في منتدى للحوار في سوشي أمس (الخميس) «نحن قلقون من بطء وتيرة التقدم في المفاوضات بين المعارضة السورية والحكومة»، مشيرا إلى أن روسيا وأمريكا تتعاونان بشكل مستقر بشأن سورية.

في غضون ذلك، قال المبعوث الأممي للأزمة السورية ستيفان دي ميستورا إنه أبلغ وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن مفاوضات جنيف بين المعارضة والنظام ستكون قريبا، متوقعا أن تبدأ جولة جديدة الشهر القادم.

من جهة ثانية، ذكرت وكالة الأنباء السورية (سانا) أن رئيس هيئة الأركان العامة بالقوات المسلحة الإيرانية اجتمع مع بشار الأسد أمس (الخميس) خلال زيارة يقوم بها لدمشق لوضع استراتيجية عسكرية مشتركة.

ونقلت الوكالة عن اللواء محمد باقري قوله إن إيران عازمة على «مواصلة دعم سورية حتى استعادة الأمن والأمان إليها» -على حد زعمه-.