رويترز (كابول)
أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية أن مقاتلي حركة طالبان قتلوا 43 جنديا على الأقل أمس (الخميس) حين اقتحموا قاعدة عسكرية في جنوبي أفغانستان، بينما أشار مسلحو طالبان إلى أنهم قتلوا 60 جنديا.

وأوضحت الوزارة في بيان أن من بين الـ60 جنديا في القاعدة الواقعة بإقليم قندهار قتل 43 بينما أصيب تسعة، واعتبر ستة في عداد المفقودين.

من جهته، ذكر مسؤول بالجيش الأفغاني، أن الهجوم بدأ باقتحام بوابة القاعدة بسيارة (همفي) مصفحة وملغومة يقودها انتحاري استولى عليها المسلحون على الأرجح من القوات الأفغانية، وأضاف أن ذلك أعقبه هجوم من مسلحي طالبان استمر لساعة واعترضه اقتحام سيارة (همفي) أخرى القاعدة وانفجارها بداخلها.

في السياق نفسه، أشارت تقارير إلى مقتل 10 على الأقل من طالبان أيضا في المعركة التي وقعت في منطقة مايواند المجاورة لإقليم هلمند. ويسلط الهجوم الضوء على مخاوف متعلقة بقدرة قوات الأمن الأفغانية على التعامل مع عنف الإرهابيين الذي لا يتوقف.